الصالحي: رفع علم العمال الكردستاني بكركوك يرمي لافتعال ازمة

8 مايو، 2017
12

وكالة بغداد تايمز (بتا)

عد النائب عن المكون التركماني ارشد الصالحي، اليوم الاثنين، رفع علم حزب العمال الكردستاني في محافظة كركوك موجه لافتعال ازمة مع الحكومة الاتحادية.
وقال الصالحي، لوكالة “بغداد تايمز”، ان “رفع علم الاقليم قبل شهر في محافظة كركوك، من قبل المحافظ اثار حفيظة المحافظة وكان هناك قرار من قبل مجلس النواب بعدم دستورية رفع العلم على المباني الحكومية”، مستدركا “ولكن عدم اكتراث المحافظ بقرار البرلمان اعطى له الذريعة برفع اعلام منظمات ارهابية واذا قام المحافظ برفع اعلام حزب العمال الكردستاني في ساحات كركوك والسماح لهم بفتح منظمات في المحافظة فإنها يتكون سابقة خطيرة”.
واضاف، ان “محافظ كركوك يريد افتعال ازمة”، لافتا الى ان ذلك “غير موجه ضد الاتراك، وانما رفع العلم موجه ضد الحكومة العراقية ومكونات الشعب يقولون {المحافظ} كيفما تصرفتم فنحن سنقوم بابتزازكم ونفرض شروطنا عليكم”.
وتابع، ان ذلك “من ضعف الحكومة المركزية ونخشى ان يكون هناك تدخل تركي بهذا الخصوص، ولا نريد ان تتدخل تركيا”.
واشار الصالحي الى ان “سيادة العراق ووحدة جغرافيته اصبحت منتهكة، ويجب ان يكون التحفظ من قبل الحكومة العراقية ويجب ان تبرز موقفها الرسمي والصارم الصادر من مركز القرار ومكتب رئيس الوزراء والوزراء الامنيين”.
يشار الى ان، عددا من عناصر حزب العمال الكردستاني رفعوا اليوم الاحد ،علم الحزب في تقاطع إخوان بمنطقة رحيماوا شمال غربي مدينة كركوك.بحسب وكالات الانباء.
يذكر ان، مجلس محافظة كركوك قرر مطلع نيسان الماضي، رفع علم إقليم كردستان إلى جانب علم العراق على المباني الحكومية، وسط مقاطعة النواب العرب والتركمان في مجلس المحافظة لجلسة التصويت.
من جانبه صوت مجلس النواب على رفع العلم الوطني فقط في كركوك وعدم التصرف بنفط المحافظة، فيما اعلن رئيس مجلس المحافظة ريبوار الطالباني ان المحافظة لن تنفذ قرار مجلس النواب كونه مجحف بحق الشعب الكردي، لافتا الى الاستمرار برفع علم اقليم كردستان.

استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان