القانون تتهم وزير التجارة بالتعامل مع مدرائه على الأسس الطائفية

16 أبريل، 2017
4

وكالة بغداد تايمز (بتا)
اتهمت النائبة عن ائتلاف دولة القانون عالية نصيف ،الأحد، وزير التخطيط ووزير التجارة وكالة سلمان الجميلي بإرسال المدراء العامين الشيعة للموصل ويوفد المدراء السنة الى خارج البلاد.

وقالت نصيف في بيان تلقت وكالة “بغداد تايمز”، نسخة منه إن “أي انسان عادي يجب أن ينظر لبقية الناس من منظار إنساني وليس طائفي أو مذهبي خصوصاً إذا كانوا ينتمون الى وطن واحد ، فكيف الحال بشخص يدير وزارتين مهمتين؟ أليس الأجدر به أن يكون قدوة لمجتمعه في عدم انحيازه لطائفة دون اخرى؟ “.

وبيّنت أن “وزير التخطيط ووزير التجارة وكالة يتعامل مع المدراء العامين بنفَس طائفي واضح” لافتة الى أنه “يقوم بإرسال مدراء عامين شيعة الى الموصل، في حين يرسل المدراء العامين السنة بإيفادات الى الخارج”.

وأوضحت نصيف أن الجميلي “أرسل مدير عام الغذائية قاسم حمود ومدير عام التخطيط ابتهال هاشم ومدير عام تصنيع الحبوب طه الى الموصل، في حين أرسل المدراء العامين السنة بنفس الفترة بإيفادات الى الخارج، وهم هيثم الخشالي مدير عام تجارة الحبوب الى فرنسا ودبي وفيتنام، وكذلك شاكر التكريتي معاون مدير عام الرقابة الى فرنسا، وموظف مكتبه المقرب اليه أرسله في ثلاثة إيفادات بشهر واحد وفريقه الخاص معه الى الكويت” بحسب قولها.

وتساءلت “عندما زار الوزير محافظات الفرات الأوسط والجنوب استقبلوه بحفاوة وكرم، أهكذا يجازيهم في النهاية بهذا التعامل الطائفي المقيت؟ ” مضيفة ان “هذا التصرف ينبغي أن يتم النظر فيه من قبل السلطة التشريعية لاتخاذ القرار المناسب وفق ما تقتضيه المصلحة العامة”.

التصنيفات : أخبار العراق
استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان