القوات الامنية تنسحب من بعض مناطق الانبار

11 أبريل، 2015
17
قوات امنية في ناحية البغدادي بالانبار

وكالة بغداد تايمز (بتا)

افاد مصدر امني في محافظة الانبار, السبت, بان القوات الامنية انسحبت من بعض مناطق الانبار بسبب قلة المعدات العسكرية والاسلحة الثقيلة.

وقال المصدر أن “الاوضاع في المدينة شهدت انسحاباً كاملاً لقوات الحشد الشعبي من منطقة السجارية شرقي الرمادي”, مبينا سبب هذا الانسحاب والتبطيء في سير العلمية الى “قلة المعدات العسكرية والاسلحة من قبل القوات الامنية، وكثرة العبوات الناسفة في المناطق ما يقارب الى زرع اكثر من 5000 آلاف عبوة ناسفة، وكذلك ان الانبار كونها اكبر محافظة من حيث المساحة، تشمل صحراء ومناطق واسعة ، لهذا تتبطيء العلمية لاستعادتها”.

وأشار المصدر الى أن “اشتراك الحشد الشعبي في عملية السيطرة على محافظة الانبار محددة، وأنهم لن يدخلوا في كافة المحافظة بل في عدد من مناطقها منها الكرمة والفلوجة”.

ويشار الى ان  الحكومة الاتحادية تفاوضت مع مسؤولين في السفارة الامريكية لضرب اهداف حيوية في الرمادي خلال الساعات المقبلة.

استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان