رئيس ائتلاف الوطنية: مجلس النواب مارس دوره الرقابي في اعفاء رئيس هيئة الأتصالات

15 أبريل، 2017
3

وكالة بغداد تايمز (بتا)
اكد رئيس ائتلاف الوطنية كاظم الشمري ،السبت، ان البرلمان مارس دوره الرقابي بشكل ينسجم مع الدستور في اعفاء رئيس هيأة الاتصالات وقناعته باجوبة وزيرة الصحة .
وقال الشمري في تصريح “تابعته “بغداد تايمز”، ان “المسؤول المستجوب ليس عليه التهرب وخلق الحجج والاعذار لكي يتهرب من الاسئلة بل عليه الحضور لمجلس النواب والدفاع عن اعماله الادارية ، لافتا الى ان المدير التنفيذي لهيأة الاعلام اختلق الاعذار ولم يتعامل مع الاستجواب كمسؤولاً كبيراً في الدولة العراقية .
واضاف الشمري ان صفاء الدين ربيع تعامل مع القضية بشكل لايليق به كمسؤول تنفيذي لهيأة الأعلام والاتصالات وعدم تحمله المسؤولية في ادارة دولة ومؤسسة كبيرة ، مشيداً بدور البرلمان المهني والممتاز في إعفاءه من منصبه .
وتابع الشمري اما استجواب وزيرة الصحة فانها لم تختلق الاعذار وواجهت الاسئلة بكل مهنية بالاضافة الى مهنية النائب المستجوب والنتيجة ولدت قناعة لدى مجلس النواب بأجوبة الوزيرة المستجوبة .
واستبعد الشمري وجود ضغوط سياسية في عملية الاستجواب ، مؤكداً انه كان هناك حديث بان دولة القانون تساند رئيس هيأة الاتصالات ولكن النتيجة اوضحت ان نواب هذا الائتلاف هم اول من صوتوا باعفاءه من منصبة .
واشار الى ان هناك بعض الكتل السياسية تريد استبعاد هيأة المفوضية عن الاستجواب ولكن ائتلاف الوطنية وبعض القوى الاخرى حريصة على استجواب هذه الهيأة ومسألتها عن جميع التصرفات المخالفة للقانون .
ولفت الشمري الى انه من المستحيل اجراء انتخابات مجالس المحافظات في شهر ايلول المقبل وذلك لان العراق يعيش حرباً ضد داعش ولم تكتمل بعد عمليات التحرير وانه من الممكن اجراء الانتخابات البرلمانية في مطلع عام 2018 .

استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان