قادمون يانينوى تكشف عن محاولة داعش اعاقة تقدم قطعاتها بقذائف معبئة بمواد كيمياوية

16 أبريل، 2017
2
القوات العراقية بأتجاه مدينة الفلوجة لتحريرها من سيطرة "داعش" الارهابي، (حزيران/2016) - Reuters Alaa Al-Marjani

وكالة بغداد تايمز (بتا)

كشفت قيادة عمليات قادمون يانينوى،الاحد، عن محاولة عصابات داعش الارهابية اعاقة تقدم القطعات العسكرية باستخدام قذائف معبئة بمواد كيمياوية سامة محدودة التأثير.
وذكر بيان لقيادة العمليات تلقت وكالة “بغداد تايمز” نسخة منه  انه ” خلال العمليات العسكرية التي نفذتها قواتنا الأمنية في عمليات قادمون يانينوى امس وأثناء تقدم القطعات حاولت عصابات داعش الإرهابية اعاقة تقدم قواتنا من خلال استخدامها قذائف معبئة بمواد كيمياوية سامة لكنها كانت محدودة التأثير وحققت إصابات محدودة تم إخلائها وعلاجها بشكل كامل “.
واضاف “ولم تتسبب القذائف في استشهاد اي مقاتل ولَم تؤثر على تقدم القطعات التي باشرت باكمال تحرير المناطق المحددة لها ، وستضرب بقوة لاتلين أبدا على رؤوس الدواعش وتدمير قدراتهم ولن تتوقف الا بالقضاء عليهم نهائيا ولامكان لهم بالعراق”.
وتابع ” ندين بشدة محاولات العدو اليائسة في استخدام مواد سامة داخل مناطق مأهولة بالسكان من اجل البقاء على أرض الموصل العراقية الحدباء”.

استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان