منظمة بغداد لرعاية المرأة والطفل تعقد مؤتمرها الاول

3 أسابيع مضت
18

بغداد تايمز

برعاية الدكتور هيثم الجبوري مستشار رئيس مجلس الوزراء ورئيس تجمع الكفاءات والجماهير وبالتعاون مع المجلس الاقتصادي العراقي عقدت منظمة بغداد لرعاية المرأة والطفل مؤتمرها الاول تحت عنوان ( المخدرات آفة تهدد حاضر ومستقبل ابنائنا ) في فندق بابل روتانا يوم الاثنين المصادف 25/7/2022 وقد حضر المؤتمر كل من السادة

1. معالي وزير الشباب والرياضة السيد عدنان درجال المحترم

2. معالي وزير البيئة د.جاسم الفلاحي المحترم

3. النائب ارشد الصالحي عضو مجلس النواب العراقي المحترم

4. الدكتور هيثم الجبوري مستشار رئيس مجلس الوزراء ورئيس تجمع الكفاءات والجماهير المحترم.

5. اللواء الدكتور عمر الوائلي رئيس هيئة المنافذ الحدودية

6. د . محمد سلام نائب رئيس هيئة الامناء في شبكة الاعلام العراقي

7. السيد اشرف الدهان مدير عام دائرة المنظمات غير الحكومية عضو اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات والمؤثرات العقلية

8. د.مارلين عويش عضو هيئة امناء شبكة الاعلام العراقي

9. الاستاذ كاظم الشمري عضو مجلس النواب العراقي السابق

10. الاستاذ نوري البدران وزير الداخلية الاسبق

11. د. رافع الراوي عضو مجلس ادارة المجلس الاقتصادي العراقي

12. الاستاذ زيدون الساعدي رئيس مركز الابداع والابتكار العراقي

13. العميد نبراس محمد علي ممثل وزارة الداخلية دائرة العلاقات والاعلام

14. العقيد بلال صبحي جبر مدير اعلام مديرية مكافحة المخدرات

15. الدكتور حميد التميمي رئيس الجامعة المستنصرية سابقا ومستشار في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

16. أ .د نجيبة ابراهيم الدليمي من وزارة التربية

17. الرائد احمد عاشور كاظم ممثل الشرطة المجتمعية

18. السيد محمد صادق الهر رئيس رابطة الفنادق والمطاعم عضو اللجنة العليا لدعم السياحة

19. عدد من الاكاديميين والباحثين والمختصين في مجال مكافحة المخدرات

20. عدد كبير من منظمات المجتمع المدني المعنية.

21. عدد كبير من المنظمات الشبابية وجملة الشهادات العليا.

وقد ابتدأت فعاليات المؤتمر بعزف السلام الجمهوري أعقبه تلاوة ايات من القران الكريم ثم كلمة راعي المؤتمر د.هيثم الجبوري مسشتار رئيس مجلس الوزراء ورئيس تجمع الكفاءات والجماهير والتي اكد فيها على ضرورة التصدي لظاهرة تعاطي المخدرات والقضاء على عصابات الجريمة المنظمة وتوحيد الجهود لعلاج المتعاطين واعادة تأهيلهم كافراد منتجين في المجتمع وان تقوم الدولة بدعم منظمات المجتمع المدني المعنية بمكافحة المخدرات والعمل على تطوير وسائل التوعية ضد هذه الافة الخطيرة التي تكاد تفتك بالمجتمع ،كما اكد الدكتور هيثم الجبوري على اهمية ايجاد مؤسسات رصينة لعلاج واعادة تأهيل المدمنين باساليب حديثة والابتعاد عن معالجة الملف بالطريقة القديمة .

وبعدها تم عرض فديو عن مبادرة الشفاء الوطنية التي اطلقها المجلس الاقتصادي العراقي اثناء جائحة كورونا حيث تفاعل الحاضرون مع جهود المجلس الاقتصادي للتصدي للجائحة ومنع انتشارها والتخفيف من اثارها.

ثم جائت كلمة السيد ابراهيم المسعودي البغدادي رئيس المجلس الاقتصادي العراقي والتي ورد فيها :-

• ان تجاهل تاثير وانعكاسات هذه الظاهرة السلبية والتي وصلت الى معدلات خطيرة وعدم القيام بالاجراءات اللازمة للحد من انتشارها يشكل جريمة بحق مستقبل الشباب والوطن على حد سواء لذا يستوجب تظافر كل الجهود الحكومية والشعبية للحد من هذه الظاهرة الخطيرة والمدمرة لشريحة كبيرة ومهمة في المجتمع .

• ان مكافحة افه المخدرات لايجب ان تقتصر على الاجراءات المتعلقة بملاحقة تجار المخدرات وايداع متعاطيها السجون وتشديد القوانين والاحكام القضائية بحق من يتاجر بها او يتعاطاها رغم اهمية هذه الاجراءات بل ان الامر يستلزم من الاخوة المشرعين والحكومة والقضاء ومنظمات المجتمع المدني ورجال الدين وشيوخ العشائر وكل القوى الفاعلة والخيرة في العراق تبني استراتيجية وطنية شاملة لمكافحة المخدرات على عدة مستويات امنية واجتماعية وتربوية وتوعوية للتصدي لخطر هذه الظاهرة ومنع انتشارها ومعالجة الاضرار الناجمة عنها .

• نقترح على وزارة الصحة الموقرة بتخصيص مبنى المستشفى الاقتصادي العراقي الذي تشرف المجلس الاقتصادي ببنائه اثناء جائحة كورونا وتبرعنا به لوزارة الصحة ليكون مصحاً لعلاج الادمان وسيقوم المجلس وعدد من ابناء هذا الوطن الغيارى بتأهيله ليكون احد افضل المراكز العلاجية .

بعدها تم عرض فديو عن اضرار المخدرات وضرورة مكافحتها من قبل منظمة بغداد لرعاية المرأة والطفل.

ثم القى الدكتور جاسم الفلاحي كلمة متقضبة عن ظاهرة تعاطي المخدرات وتجارتها وصرورة تكاتف كافة الجهود للتصدي لها ومكافتحتها ومنع انتشارها وضرورة اشراك القطاع الخاص كشريك استراتيجي في القضاء على هذه الافة من خلال القضاء على البطالة والفقر وتشغيل الشباب في ماريع القطاع الخاص .

ثم عرض فديو عن مبادرة الوفاء للعراق التي اطلقها المجلس الاقتصادي العراقي عقب تفجير الكرادة الارهابي وقيام المجلس بتكريم الشهداء وعلاج الجرحى والمصابين خارج العراق على نفقته واستذكاراً لشهداء العراق فقد وقف الحضور لقراة سورة الفاتحة المباركة على ارواح شهداء العراق ، بعدها القى السيد اشرف الدهان مدير عام دائرة المنظمات غير الحكومية عضو اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات والمؤثرات العقلية كلمة اللجنة في المؤتمر والتي ذكر فيها ان اللجنة الوطنية اتخذت اجراءات بالفعل لمعالجة هذا الملف الخطير ومنها تقديم مقترحات ورفع عدة توصيات لتشديد العقوبة في النصوص القانونية الموجودة بالنسبة للاتجار وضرورة فصل المتعاطين عن المتاجرين كما ورفعت اللجنة مقترح بناء مؤسسات ومراكز لعلاج الادمان عن طريق الاستثمار لعدم توفر كافة الامكانيات لدى الحكومة في الظرف الراهن للتصدي لهذه الظاهرة الفتاكة داعيا منظمات المجتمع المدني وكافة الجهات المعنية الى توحيد الجهود للتصدي لافة المخدرات.

ثم القت السيدة فاتن الشمري رئيس منظمة بغداد لرعاية المراة والطفل كلمة المنظمة بمناسبة انعقاد المؤتمر والتي جاء فيها :-

• نجتمع اليوم بحضور هذا الجمع الكريم من ابناء الوطن لنقف صفاً واحداً كالبنيان المرصوص للتصدي لظاهرة غريبة وشاذة اجتاحت ربوع بلدنا الحبيب واصبحت وباءأ بات يهدد شبابنا وابنائنا واخوتنا ويهدد مجتمعنا بصورة لايمكن السكوت عن تداعياته التي اصابت مكامن الضعف الهشة في بنائنا المجتمعي وثوابتنا المبدئية.

• ان منظمتنا ( منظمة بغداد لرعاية المرأة والطفل ) وضعت نصب عينيها اطلاق حملة وطنية لمكافحة هذه الظاهرة واسناد الجهود الحكومية والشعبية للتصدي لها واقتراح الحلول العملية الكفيلة بمعالجة اسبابها وتداعياتها على المجتمع العراقي الاصيل المعروف بثوابته الشرعية والاجتماعية والدينية.

• ان عقد هذا المؤتمر هو خطوة تليها خطوات لتنفيذ المخرجات والتوصيات وسوف ينبثق عن هذا المؤتمر لجنة تنفيذية لمتابعة ايصال التوصيات الى المسؤولين من اصحاب القرار وعلى كافة الصعد والمستويات.

 

وبعدها طلبت عريفة الحفل من السيد ابراهيم المسعودي البغدادي ترؤس الجلسة الحوارية وبدأت المناقشات والمداخلات المتعلقة بموضوع مكافحة المخدرات وتداخل السادة الحضور لاغناء الجلسة الحوارية وفي الختام قامت السيدة فات الشمري رئيس منظمة بغداد بتلاوة البيان الختامي للمؤتمر والذي نرفقه طياً كما نرفق لحضراتكم بعض الصور ومقاطع الفديو التي جسدت المؤتمر .

 

استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان